زبان و ادبیات فارسی در مغرب


این وبلاگ به بررسی وضعیت زبان و ابیات فارسی در کشور مغرب می پردازد


نویسنده : أحمد موسی ; ساعت ۳:٠٢ ‎ق.ظ روز دوشنبه ٥ آبان ۱۳٩۳

روایة (چشمهایش)
للروائی الإیرانی بزرگ علوی
ترجمها إلى اللغة العربیة 
د/ أحمد موسى
سلسلة إبداعات عالمیة
العدد 402

 
  
تعتبر روایة "چشمهایش" (عیناها) من عیون الأدب الفارسی الحدیث، حیث إن أحداث هذه الروایة دارت فی زمن (أمیر کبیر) مؤسس الحداثة ومهندس التعلیم الحدیث فی إیران. وتعد هذه الروایة للسید مجتبى بزرگ علوی 1904 /1997  الذی ولد فی أسرة تجاریة متدینة وسیاسیة؛ فوالده هو سید أبوالحسن علوی، ووالدته خدیجة قمر السادات، اللذان کانا من المناصرین للحرکة الدستوریة فی إیران. وکان والد السید مجتبى من أعضاء حزب إیران الدیمقراطی المناهض للوجود الإنجلیزی والروسی فی إیران، ووالدته حفیدة آیة الله طباطبائی أحد أقطاب الحرکة الدستوریة. کما یعد السید بزرگ أحد مؤسسی حزب (توده) الشیوعی. 
کما نلاحظ انغماس بزرگ علوی فی التیار الأدبی الذی ساعده على التعرف على الأدیب والکاتب صادق هدایت إثر قراءته مسرحیة هدایت «بروین بنت الساسانیین»؛ حیث تکونت مجموعة الأربعة التی کانت تضم کلا من صادق هدایت وبزرگ علوی ومسعود فرزاد ومجتبى مینوی.
وعندما نتعمق فی أحداث هذه الروایة نجد أن الشخصیتین الرئیسیتین هما: الأستاذ (ماکان)، وهو فنان تشکیلی مناضل مشغول بهموم الناس الکادحین وبمشکلات وطنه السیاسیة والاقتصادیة، ویوظف فنه للدفاع عن قضایا وطنه، والشخصیة الأخرى (فرنکیس) الفتاة الجمیلة التی تنتمی لأسرة غنیة؛ حیث تتعرف على الفنان المناضل الذی یکبرها سناً، وینتمی إلى طبقة مختلفة بعد أن یطلب منها والدها أن تتعلم الرسم على یدیه، فتصدمها لامبالاته وعدم وقوعه فی حبها، وتکتشف أنها لا تملک أی موهبة حقیقیة، فتذهب إلى فرنسا للدراسة، ومن بین العدیدین الذین تلتقی بهم کان الیساری (خداداد) الذی یکون سبباً فی لقائها بـ(ماکان) مرة أخرى إثر عودتها إلى طهران، حیث تبدأ قصة حبها له أثناء ترددها على مرسمه، وحینها قام برسم بورتریه لها وأطلق على اللوحة اسم «عیناها».
ثم تبدأ بالعمل السیاسی السری، وحین یتم القبض على (ماکان) تقوم هی بالتضحیة بسعادتها وحبها ومستقبلها حین تطلب من رئیس دائرة الأمن أن یُفرج عنه فی مقابل قبولها بالزواج منه، ویتم لها ما أرادت، فیُطلق سراحه لیُنفى إلى قریة نائیة، وتتزوج هی وترحل للعیش مع زوجها فی أوروبا.












Powered by WebGozar

<

دریافت کد آمارگیر سایت